أقوال وحكايات: وراء أنتشار الڤيلل والقصور بقرية بلتاج بمركز قطور.

1 Min Read
ت : إيمان أبو النازع

شهدت قرية بلتاج التابعة لمركز قطور بمحافظة الغربية ، ظاهرة إنشاء الڤيلات الفاخرة والبعض منها علي شكل قصور ضخمة ، وكلما شاهد مواطن أحد جيرانه يشيد فيلا يقوم هو الآخر بنفس الأمر ، مما دفع أهالي القرية يفكروا في الأمر ، بأن السبب وراء ذلك الثراء هو الآثار والإتجار بها.

 

وقال أحد أبناء القرية إن بناء الڤيلل انتشر بشكل كبير في الفترة الأخيرة ، كما أن أصحاب تلك الڤيلل منهم من في الخارج لوقت طويل ، ومنهم من يعمل في التجارة ، ومنهم من يمتلك مصانع لتصنيع الأعلاف وغيرها من المشروعات ، ولكن لم نري أحد منهم يشيد منزلاً أو ڤيله بملايين الجنيهات إلا في السنوات الأخيرة ، وبالتحديد مع بدء إنتشار التنقيب عن الآثار في القرية ، وهذا ما جعل الكثير من الأهالي يتأكدوا بأن السبب وراء مظاهر الثراء ، تجارة الأثار.

 

- Advertisement -

وأضاف أخر أن المشكلة الكبري هي في إعتقاد أهل البلد أن أسفل منازلهم يوجد كنوز من الآثار مدفونه ، كما زاد هذا الإعتقاد مؤخراً بموجة بناء الڤيلات التي شهدتها القرية فقام عدد كبير من المواطنين بالحفر والتنقيب ، كما أن الأهالي لا يقوموا بإبلاغ الشرطة مما يجعل تلك الأعمال بعيدة عن أعين الشرطه.

Share This Article
- Advertisement -