الصحة تكشف درجة خطورة المتحور الجديد EG.5 …ومدى انتشاره وأبرز أعراضه وطرق الوقاية منه. 

2 Min Read
كتبت: آلاء البدري.

 

أوضح الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لفيروس كورونا بوزارة الصحة المصرية، ورئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، أعراض الإصابة بالمتحور الجديد EG.5  (أوميكرون) وتحديد مدى خطورته بعد إعلان أول حالتين في مصر.

أعراض المتحور الجديد EG.5 وانتشاره.

حيث أكد أن أعراض المتحور الجديد تتشابه بشكل ملحوظ مع الأعراض الأساسية لفيروس كورونا، كالتهاب الحلق، سيلان الأنف وانسداده، والسعال الجاف بدون بلغم والصداع، وأيضًا العطس حيث “يأتي العطس كأحد الأعراض المنتشرة ليطرد المخاط الذي يسبب تهيجا في الغشاء المخاطي للأنف”، يأتي ذلك مع ارتفاع بدرجة الحرارة، لافتًا أن أعراض المتحور الجديد لا تشكل خطرًا كبيرًا لأنه لا يصيب الجهاز التنفسي، قائلا: ”أعراضه بسيطة لا تمثل خوف أو هلع لكن المشكلة الوحيدة في سرعة انتشاره“.

مدى خطورة المتحور وسرعة الإصابة به.

ومن جانبه أكد الدكتور أمجد الخولي، استشاري الأوبئة في منظمة الصحة العالمية، أنه لا توجد أدلة علمية حتى الآن سلالة المتحور الجديد EG.5، تعد أكثر خطورة من السلالات السابقة، كما أنه ليس مختلفًا كثيرا عن السلالات السابقة، لافتًا أن منظمة الصحة العالمية أضافت المتحور إلى قائمتها للسلالات المتداولة والتي يتم مراقبتها في الوقت الراهن.

- Advertisement -

كما أشار مصدر في وزارة الصحة أن المتحور يؤثر بالدرجة الأولى على الفئة التي تعاني من أمراض مزمنة، كالأطفال وكبار السن، حيث تكون هذه الفئة الأكثر ضعفًا وأقلهم مناعة.

الصحة المصرية توضح العلاج السليم للمتحور الجديد وكيفية الوقاية منه.

وكشفت مصادر الوزارة أن عدوى المتحور الجديد خفيفة وكذلك أعراضه، ولا تتطلب رعاية في المستشفيات، وعلاج الأعراض يكمن في أخذ قسط من الراحة وأخذ علاج الانفلونزا، والالتزام بالحجر الصحي الذاتي داخل المنزل لما يقرب من 7 أيام لتجنب المزيد من الانتشار، وسرعة الشفاء، وأضاف المصدر أن ارتداء الكمامات يعتبر أمرًا ضروريًا للتقليل من خطر الإصابة.

Share This Article
- Advertisement -