أحمد فتوح يخضع لبرنامج تأهيلي بعد إصابته بألام في العضلة الضامة.

4 Min Read
كتب: دكتور هشام محمد كاظم

أعلن اتحاد الكرة، مساء اليوم الأربعاء، أن أحمد فتوح، لاعب المنتخب الوطني ونادي الزمالك، يخضع لبرنامج تأهيلي بعد إصابته بآلام في العضلة الضامة تحت اشراف طبيب المنتخب بعد لقاء الزمالك ضد الاتحاد السكندري في الدوري المصري. وتم التأكيد على حالته بعد التواصل مع الجهاز الطبي لنادي الزمالك ، ويستعد منتخب مصر لمواجهة منتخبي بوركينا فاسو وغينيا بيساو في الجولتين الثالثة والرابعة ، المقررة يوم 6 يونيو المقبل على استاد القاهرة الدولي في إطار الجولة الثالثة من تصفيات كأس العالم 2026. وسيبدأ منتخب مصر أول تدريباته مساء اليوم الأربعاء على استاد القاهرة في تمام الساعة التاسعة مساءً.

 

والجدير بالذكر ان إصابة العضلة الضامة شائعة بين لاعبي كرة القدم ويمكن أن تشكل مخاطر وتحديات عديدة منها إصابة اللاعب بالألم والالتهاب في منطقة الفخذ، مما يؤدي إلى صعوبة في الحركة والقيام بالأنشطة اليومية فما بالك بنشاط قوي يحتاج لحركة مثل كرة القدم .

 

- Advertisement -

و بالتالي يتسبب الالتهاب المصاحب للإصابة في تقييد حركة اللاعب وتقليل مرونته. ولهذا نجد ان معظم لاعبين كرة القدم يحتاجون فترة التعافي الطويلة و في إصابة العضلة الضامة قد تتراوح من أسابيع إلى شهور، حسب شدة الإصابة. و خلال فترة التعافي، يحتاج اللاعب إلى الالتزام ببرنامج تأهيلي مكثف لتجنب تكرار الإصابة.

 

واشارات الدراسات العلمية ان إصابات العضلة الضامة من الإصابات التي لديها احتمال كبير للتكرار إذا لم يتم علاجها بشكل صحيح. وبالتالي يمكن أن يؤدي العودة إلى اللعب المبكر قبل التعافي التام إلى تكرار الإصابة وزيادة فترة الغياب عن الملاعب. مما له تأثير سلبي علي الأداء الرياضي لللاعب، حيث تحد من قدرته على الجري، القفز، والتسديد.

 

و قد يضطر اللاعب إلى تعديل أسلوب لعبه لتجنب الضغط على العضلة المصابة. ولكن هذا لا يمنع ان هذا الأسلوب طبيا وعلميا به خطر علي اللاعب و يسبب المضاعفات الثانوية فمثلا يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات مثل تمزق العضلة أو الإصابة بأمراض أخرى في المنطقة المحيطة. و قد تؤدي الإصابة المزمنة إلى تغييرات دائمة في العضلة، مما يؤثر على قوة واستقرار العضلة على المدى الطويل.

 

ولذلك انا اظن ان لاعب المنتخب الوطني أحمد فتوح قد يحتاج لمزيد من الوقت للتعافي علي حسب درجة اصابته التي قد نراها تؤثر عليه في المباراة القادمة لعدم إعطاء المساحة الكاملة للشفاء بالأضافة الي التأثير النفسي للأصابة على الحالة النفسية للاعب، حيث يعاني من الإحباط والقلق بشأن ما قد يفعله في المباراة القادمة وهو ما قد يتسبب في ضغط نفسي علي لاعب المنتخب أحمد فتوح في شعوره بأحتياجة لسرعة العودة للعب مما يزيد من مخاطر التكرار والإصابات الأخرى.

 

- Advertisement -

لتجنب مخاطر إصابة العضلة الضامة، يجب على اللاعبين عامه الاهتمام بالتدريبات الوقائية مثل تمارين الإحماء والتمدد قبل المباريات والتدريبات. وتقوية العضلات المحيطة بالفخذ لتحمل الإجهاد. والحفاظ على توازن بين النشاط والراحة لتجنب الإفراط في التحميل على العضلة. ولكن كمتخصص اشك ان إصابة احمد فتوح ناتجه الي حد ما عن زيادة الحمل التدريبي و الاجهاد العضلي الذي تسبب بالأصابة

 

وفي النهاية نأمل الشفاء العاجل والعودة إلي النشاط والجمهور الرياضي قريباُ

دكتور هشام محمد كاظم محمد ذكي

الأستاذ المساعد بكلية التربية الرياضية – جامعة طنطا

Share This Article
- Advertisement -